فروش پارچه بیمارستانی
خانه / پارچه یکبار مصرف بیمارستانی / الأقمشة المضادة للميكروبات في صناعة المنسوجات الطبية

الأقمشة المضادة للميكروبات في صناعة المنسوجات الطبية

ملابس للمستشفياتهل تعلم أن الملابس الرياضية والشاش وبياضات الفُرُش والأغطية والشراشف وحتى الستائر يُمكن تحويلها إلى مُضادات للفطريات؟ هناك استخدامات مُتنوعة لهذه الأقمشة المُضادة للميكروبات وخاصة في المُستشفيات والمراكز الطبية. قد لا تلاحظ ذلك، لكن الحقيقة أن أي مُستشفى أو عيادة يتم فرشها بالأقمشة المُضادة للميكروبات ودهنها بدهانات مُضادة للميكروبات أيضًا.

استخدام الأقمشة المُضادة للميكروبات في المجال الطبي هو أمرٌ مُدهش للغاية؛ حيث أنه يبدو أمرًا ثانويًا، لكنه في الحقيقة يلعب دورًا مُهمًا في الوقاية من العدوى والحد من تكاثر الميكروبات. فالأقمشة العادية تمتص الرطوبة بشكلٍ كبيرٍ مما يجعلها موطنًا لأنواعٍ مُختلفة من البيتكريا الضارة، لذا يتم مُعالجة كل الأقمشة التي تراها في المُستشفيات لتكون طاردة للرطوبة وبالتالي تُصبح مُضادة للميكروبات.

ما هي الميكروبات؟

في الحقيقة لا يوجد على كوكب الأرض إنشًا واحدًا لا يحتوي على الميكروبات!؛ فالميكروب كائن دقيق للغاية، يتغذى على كل ما هو عضوي حتى وإن تعرَّض للتصنيع، مثل: الأخشاب والأوراق والقطن، تلك الكائنات عاشت قبل وجود البشر بملايين السنيين وأستطاعت عبر تلك الفترة الطويلة أن تُسيطر على كل مكان في الكوكب.

من اللاذع معرفة أن الميكروبات تعيش علينا نَحنُ وأن أجسامنا مرعى لأنواع كثيرة من الكائنات الدقيقة التي تتغذى على جلدنا الميت أو تبحث بين أضراسنا وأسناننا عن بقايا الطعام، أو تسعى إلى الوصول إلى دمنا، لكنها حقيقة! يُمكن أن تتخيل تأثير البيتكيريا على جرحٍ فقد تُسممه خلال دقائق معدودة، أو قد تجعلك تقفز من الألم إذا وصلت إلى جذور ضرسك.

ما الفارق بين التعقيم وإستخدام أقمشة مُضادة للميكروبات؟

تجدر الإشارة إلى أن “التعقيم” هو أمرٌ مُختلف عن إستخدام الأقمشة المُضادة للميكروبات، فالتعقيم هو مُصطلح يعني إفقاد الميكروبات قدرتها على التكاثر عن طريق التعرض لحرارة عالية جدًا أو إستخدام المُبيدات الحشرية، يحدث التعقيم لأدواتٍ مُعينة بأساليب خاصّة ولا يستمر مفعول عملية التعقيم إلى الأبد، فبعد الإنتهاء من إستخدام تلك الأدوات تكون قد أمتلئت – مرة أخرى – بالبيكتيريا.

ما هي الأقمشة المُضادة للميكروبات؟

الأقمشة المُضادة للميكروباتالأقمشة المضادة للميكروبات هي عبارة عن نسيجٍ تم تصميمه للمُساعدة في تثبيط أو تدمير نمو الميكروبات المُسببة للأمراض. من أمثلة الأقمشة الطبية:

  1. الستائر
  2. ملاءات الأسِّرة وأغطية الوسائد
  3. أغطية الفُرُش.
  4. ملابس الأطباء والمُمرضات بما فيها القُفازات البلاستيكية.
  5. الشاش والضُمادات الأخرى المستخدمة لمُساعدة المرضى على الشفاء.

يتم تغطية تلك الأنسجة كلها بموادٍ كيميائية مُضادة للميكروبات لمنع نموها، من أمثلة تلك المواد:

  • رباعي الأمونيوم: تستهدف هذه المادة القضاء على الغشاء الميكروبي.
  • التريكلوسان: يتم استخدام هذه المادة في العديد من الأشياء، مثل: المنسوجات الطبية، مستحضرات التجميل، معجون الأسنان، المناديل الورقية، ضمادات الجروح. تعمل هذه المادة كمُضاد للعثّ.

بعد أن يتم تطعيم الأقمشة بالمواد المُضادة للميكروبات، يتم تصميمها بطرق تضمن ثبات الخصائص المُضادة للميكروبات حتى مع تكرار الغسيل، لتكون تركيبة من القماش المُقوي المتين والمُضاد للميكروبات والمقاوم للكهرباء الساكنة واللهب والروائح ومُختلف أنواع السوائل. بعد ذلك يتم أخذ آراء أخصائيي الرعاية الصحية في السترات والألبسة التي صُنعت من هذه الأقمشة؛ لضمان مناسبتها وملائمتها للأطباء والمُمرضات.

عندما تُفكِر في كل ذلك ستجده أمرًا رائعًا! فقد قطعت التكنولوجيا والحلول المُبتكرة أشواطًا طويلة لتلبية الاحتياجات الطبية للمرضى والأطباء والمُمرضين، فالأقمشة الطبية المُضادة للميكروبات هي جزء لا يتجزأ من صناعة الرعاية الصحية، هناك اتجاه تتبناه كُبرى شركات تصنيع الملابس الرياضية وملابس الـ Outdoor لصناعة ملابس مُضادة للبكتيريا والمياه.

النسيج القطني المُكوَّن من ألياف السليلوز

يعتمد المجال الطبي على العديد من الأمور ومن أهمها النسيج الطبي، الذي يُعتمد بشكلٍ رئيسي على النسيج القطني المكون من ألياف السليلوز. فهو أحد الأقمشة التي لها تطبيقات واسعة في المجال الطبي. هناك إيجابيات كثيرة لهذا النسيج، فهو ذو خواص ميكانيكية مُمتازة وامتصاص عالٍ للرطوبة. لكن له سلبيات أيضًا بما فيها نمو الكائنات الحية الدقيقة (بسبب امتصاصه للرطوبة).

تمت العديد من المحاولات لتطوير هذا النسيج القُطني لمواجهة نمو الكائنات الحيّة الدقيقة عليه، فتم إستخدام المواد الكيميائية لمُعالجته. لكن لسوء الحظ، فإن العديد من المواد الكيميائية التي تم إستخدامها أتضح أنها سامة للإنسان ومُضرة للبيئة. لكن عند إستخدام مادة الهيدروجيل ومُعالجة الأنسجة بها كانت النتيجة مُبهرّة؛ فمادة الهيدروجيل ليست ضارة بالإنسان أو البيئة كما أنها مُضادة للميكروبات بشكلٍ كبيرٍ.

يُمكن أن يتم إستخدام الهيدروجيل في صناعة الأقمشة القطنية والستائر وطلاء الحوائط، فله العديد من التطبيقات في المجال الطبي. بالإضافة إلى أنه يُمكن إجراء المزيد من البحوث لاستكشاف عناصر أخرى يُمكن أن تكون مُفيدة في مُكافحة البكتيريا والفطريات الأخرى.

وفي الأخير، نريد ان نذكر هنا ان يتم صنع بعض الملابس الرياضية من نسيج مضاد للميكروبات لشدة عرق اللاعبين اثناء المباريات والتمارين الرياضية، فهي تضرد الرطوبة وبما ذلك تمنع الميروبات والجراثيم تنتشر على جسم اللاعب، والكثير من اللاعبين أستطاعوا تحقيق انجازات كبيرة في الرياضة لارتياحهم في الملابس الرياضية، قم باختيار موقع موثوق لقراءة مراجعات مواقع المراهنات الرياضية مثل قراءة قسم مراهنات كرة القدم على احلى بت، فهو يحتوي على كافّة المعلومات التي ستُفيدك في المراهنات الرياضية.

جهت خرید و فروش این محصول می توانید با ما در ارتباط باشید:
مشاوره و فروش شرکت های زنجيره ای تولید انواع پارچه های بيمارستانی :
معصومه يوسفی (مهندس نساجی)
راه های ارتباطی:
شماره موبایل: 09125814216
پاسخگويی تلگرام: 09371551600
کانال تلگرام: parchehyousefi@
پست الکترونیکی: parcheh.yousefi@gmail.com

مطلب پیشنهادی

پارچه های یکبار مصرف بیمارستانی

لیست قیمت پارچه های یکبار مصرف بیمارستانی

پارچه های یکبار مصرف بیمارستانی با لیست قیمت مناسب در نمایندگی های فروش مستقیم انواع …

کانال تلگرام اینستاگرام